عندما تستوعب كيف تتصرف ولماذا ؟ حتتعاطف مع ذاتك ، وهذا موضوع تدوينتنا وبصراحة في البداية أنا من الأشخاص الذين يعانون من المثالية أو الرغبة في الوصول للكمال وكان عائق كبير قدامي في إنتاج أعمالي الإبداعية ، ففكرت في ماهي العلامات وكيف نتعامل معاها ؟

وأود الإشارة إلى علامات تدل على أنك شخص تتسم أو فيك نزعة من الكمالية مسيطرة عليك :

١- تسعى إنك دائمآ تتخلص من العيوب بشكل مبالغ فيه .

٢- وضع معايير عالية ( غالبا ماتكون صعبة واحترافيه ) .

٣- تقييم نفسك بتقييمات مبالغ فيها. 

٤- عندك خوفك الأول هو تقييمات الآخرين ( أكثر شيء تشيل همه ) .

٥- الاعتقاد بأن أي شيء ناقص هو غير مقبول ( مرفوض ).


وجّه انتباهك : وبصراحة ماكنت أتوقع بأن تأثيرها كبير وهنا ملخص لجوانب التأثير التي من الممكن أن تكون نابعة من نزعة الكمالية لكن لا نوجه انتباهنا إليها:

ضغوط خرافية 

نوبات من الغضب 

بكاء في أوقات عشوائية 

تخاف تتردد في أي مشروع جديد 

تشيل هم أي مشروع ثاني تبدأه بسبب الهم النفسي والجسدي 

إذا رفضت انك تجرب يكون عملك ناقص فأنت بتحرم نفسك من التقييمات التي تساعدك في التطور .

وفي النهاية :

غالبا الشخص الذي ينشد الكمال في أعماله وانتاجه ، ربما ينتج أعمالا رائعة لكنه غالبًا ماينتج القليل جدًا ، وفي عالم الإبداع مهما كانت خبرتك صغيرة أو كبيرة فإن مايجعلها تتطور وتنمو هو الغزارة في الإنتاج .